صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 26






  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الدولة
    فى حضن حبيبتى
    المشاركات
    45

    افتراضي الغريزة ......الجزء الخامس

    الجزء الخامس
    الساعه الان الواحده ظهرا اخذت امي من مدرستها واتجهنا الى البيت تناولنا طعام الغداء واخبرتني امي ان ابتهال تنتظرني في الساعة الخامسة, وعند الساعة الرابعة والنصف اوصلت امي عند زينب وذهبت الى ابتهال فقد كنت متشوقا لرؤية اروى وعندما دخلت لم اجد احدا عندها فقلت لها : اين اروى فقالت ابتهال : سوف تاتي بعد نصف ساعه فقد تعمدت ان تحضر انت اولا , فقلت لماذا , فقالت : انت لم تتعامل قبل ذلك مع أي من البنات واحببت ان افهمك بعض الاشياء , فسسرت لذلك وقلت لها : ومالذي يتوجب علي فعله , فقالت : قبل كل شي اريد ان اخبرك ان اروى متلهفة لمقابلتك مثلك تماما فقد اخبرتها انها سوف تقابلك عندي وكما انني سوف اتتركما مع بعض بعد الانتهاء من الدرس وحينها ابدا انت بالكلام معها واسالها عن دراستها وعن احوالها ومن ثم حاول ان تكلمها عن الجنس فسوف تراها تتجاوب معك سريعا وبعد ذلك افعل ما تراه مناسبا لك , فقلت لها ضاحكا : انتي لستي مدرسة للفيزياء انتي مدرسة للعلاقت العامه , فضحكنا قليلا فقاطعنا صوت الجرس , فقالت ها قد اتت لك اروى ولن اطيل الدرس اليوم , ذهبت ابتهال لتفتح الباب ومن ثم دخلت هي ومعها اروى وقالت هذا امجد وهذه اروى فقلت : اهلا وسهلا بكي ياروى , فقالت اروى : اهلا بك , جلسنا جميعا وبدات ابتهال بشرح الدرس لنا ولم تطل حيث استمر الدرس لمدة ربع ساعه فقط , ثم قالت ابتهال : اعذراني فهذا يكفي اليوم لاني احس بصداع وسوف ادخل لغرفتي لارتاح , خذا راحتكما وراجعا ما درسناه , فدخلت ابتهال الى غرفتها وبقيت انا واروى , فقلت لاروى : كيفك مع الدراسه , فقالت لابد ان نتعب قليلا هذه السنه بالذات , فقلت : في الحقيقه لا توجد صعوبات الا في الفيزياء والرياضيات واما باقي المواد فتبدو سهله , فقالت : اما انا فأعاني من الفيزياء والكيمياء , فقلت لها: بالنسبة لكي فالمشكلة شبه محلوله فقالت لماذا؟ , فقلت لها بالنسبة للفيزياء فاعتقد ان الاستاذه ابتهال سوف تمنحكي الدرجة كاملة , فقالت : هي وعدتني بذلك , ثم قلت لها : اما بالنسبة للكيمياء فما رايك بامي , فقالت : وما دخل *** , فقلت لها : الم تخبركي الاستاذه ابتهال بأن امي هي الاستاذه غاده التي تدرسكي الكيمياء , فقالت مذهوله : وهل *** هي الاستاذه غاده : فقلت نعم , هل تريديني ان اكلمها لكي تمنحك درجة مرتفعه , فقالت : لا فربما اسبب لك الاحراج مع *** , فقلت لها : سوف احاول وربما توافق وتمنحك الدرجة كامله , فقالت : لهذا السبب انت تدرس عند ابتهال لانها صديقة *** , فقلت نعم ولكن انتي كيف وافقت ابتهال على تدريسك هل تعرفينها من قبل , فقالت : لا ولكن احسست انها كانت تعاملني بلطف فطلبت منها ذلك فوافقت , فقلت لها : منذ متى بدات معها , فقالت : فبل شهر تقريبا , ثم قالت لي : وانت منذ متى , فقلت : قبل اسبوع فقط , فقالت: هل *** وابتهال على صداقة دائمه , فقلت لها نعم الم تلاحظي ذلك في المدرسه , فقالت : *** تتعامل مع الكل من مدرسات وطالبات بشكل رسمي , فقلت : امي وابتهال ليستا على صداقة وحسب بل هما على علاقة حميمه وقويه فهما كثيرات الزيارة لبعض وكما ان مكالماتهما تستمر بالساعات , فقالت : لم اتوقع هذا ابدا ولكن الم تلاحظ أي تصرفات غريبة بينهم , فقلت لها : نعم لاحظت حتى اني بدأت اشك ان بينهم شيء لا ريدان ان يخبرا به احد , فقالت : وبماذا تشك انت , فقلت : لا ادري ولكني لا حظت اشياء كثيره فيما بينهم , فقالت متلهفة : وما هي , فقلت لها : هل انتي من الناس الذين يكتمون الاسرار , فقالت : بالطبع , فقلت لها : اذا اعتبري ما اقوله لكي سرا , فقالت : لا تخف سوف احفظه , ولكن ما هو الشيء الذي لا حظته ,اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار . فقلت لها : لاحظت ان امي عندما تاتي لزيارة ابتهال يكون دا ئما معها بعض الاغراض وفي يوم ما وعندما عادت من زيارة ابتهال كانت امي متعبة جدا فذهبت للنوم مباشرة ونست تلك الاغراض في صالة الجلوس فاخذت اقلب بها فوجدت ملابس نسائيه داخليه ووجدت اقراص لجهاز كمبيوتر , فاخذتها وشغلتها على جهازي وعندما فتحتها وجدت انها افلاما جنسيه فاستغربت مما رايت ومن ثم قمت باعادة الاشياء الى مكانها حتى لا تلاحظ شيئا ( في الحقيقه ادعيت هذه الكذبة لارى ما ستكون ردة فعلها ) , فقالت : وانا ايضا لاحظت ان ابتهال تقوم بحركات غريبة نوعا ما, فقلت لها : وماذا لا حظتي عليها , سكتت قليلا ثم قالت : هذه الاشياء اخجل من قولها بصراحه , فقلت لها بالحاح : ارجوكي اخبريني , سكتت ولم تجب فقلت لها : ربما تخجلين من قولها وانا ام*** ولكن ما رايك لو اتصلت بكي فيما بعد وتخبريني بتلك الاشياء فربما لن يكون هناك احراج وكما انني متلهف لمعرفة كل شي عنهما , فاستلطفت أروى الفكره وقالت : بهذه الطريقة ربما استطيع ان اخبرك , فاخذت رقم الموبايل الخاص بها واعطيتها رقمي , ثم قلت لها سوف اتصل بك الليله لتخبريني بتلك الاشياء, وبعد ذلك اخذنا نتكلم عن الدراسه حتى رن موبايلها فقالت : هذا السائق جاء لياخذني انا في انتظار اتصالك , فودعتها وذهبت الى ابتهال وودعتها ثم غادرت , وبمجرد خروجها جائت ابتهال مباشرة عندي وقالت: ماذا فعلت معها , فقلت : لقد اخذت رقمي وسوف تكلمني الليله , فقالت : وبماذا كنت تتكلم معها , فقلت : هي لا تعلم ان امي هي الاستاذه غاده وعندما علمت بالموضوع طلبت مني ان اكلم لها امي لكي تمنحها الدرجة الكامله , فقالت ابتهال : وماذا ستفعل , قلت لها : بالتاكيد ساكلمها ولكن بطرقة غير مباشره , فقالت دع هذا الموضوع لي , ولكن اخبرني ما رايك في البنت , فقلت : انها في غاية الجمال وكما ان صوتها ناعم جدا حتى انه اثار شهوتي , فضحكت ثم قالت , وبماذا ستتكلم معها الليله , فقلت : لا ادري ولكن سوف احاول ان اكلمها عن الجنس , فانتابتها نوبة من الضحك وقالت : لا تكن ابلها وحدثها اولا عن الحب وبعد ذلك ان استطعت كلمها عن الجنس , ولكن اخبرني بما يجري بينكم بالتفصيل واذا احتجت الى مساعدة فاتصل بي واخبرني , بعد ذلك شكرت ابتهال كثيرا على ما تقدمه من خدمات لي وودعتها وذهبت لاخذ امي من عند زينب وعدنا الى البيت. تناولت انا وامي طعام العشاء واثناء ذلك اخذت تسالني عن الدروس وسالتني عن مدرس الرياضيات فاخبرتها انني سوف ابدا معه السبت المقبل, وبعد ذلك ذهبت الى غرفتي وانتظرت حتى تدخل امي الى غرفتها, ثم قمت بالاتصال باروى ولكنها لم تجب , فظننت انها نائمه فاستلقيت على سريري وهممت باخراج جهاز التصنت ولكن سمعت موبايلي يرن فنظرت واذا بها اروى تتصل فاجبت ودار بننا الحوار التالي : اروى : الو امجد انا : مرحبا اروى : مساء الخير انا : مساء النور , كيف حالك اروى : بخير الحمد *** انا : لقد اتصلت بك قبل قليل ولكنك لم تجيبي اروى : نعم لقد كنت في الحمام انا : في الحقيقة يا اروى وقبل كل شيء انا سعيد بمعرفتك فانتي طيبة وبشوشه وكما انك من الناس الذين يرتاح القلب لرؤيتهم اروى : لقد اخجلتني بكل*** الطيب وهذا ان دل على شي فهو يدل على لطفك وطيبة قلبك انا : انتي اللتي اخجلتني ولكن اتمنى الا يكون اتصالي ازعجك او سبب لكي احراجا مع اهلك اروى : لا فاهلي الآن نائمون انا : هل تعيشين مع والديكي اروى : نعم , وماذا عنك انت انا : انا وامي نعيش لوحدنا فقط لان والدي متزوج بامراة اخرى ويقضي معظم وقته عندها وقليلا ما ياتي لزيارتنا اروى : كان **** في عون *** انا : وماذا عنكي انتي اروى : انا اعيش مع ابي وامي ولي اخوين اصغر مني في السن احدهم في الصف السادس والاخر في الصف الثاني صمتنا قليلا ثم قالت اروى : بماذا تفكر انا : افكر بما وعدتني ان تخبريني به ضحكت اروى قليلا ثم قالت : هل انت مصر انا : نعم اروى : بما اني وعدتك فسوف اقول لك الحقيقة كا ملة ولكن اريدك ان لا تخبر احدا وكما اريدك ان تعلم اني فعلت ذلك لاني كنت مجبرة فهي مدرستي وانا طالبه عندها انا : تفضلي وقولي ما عندك ولن اخبر احدا وكما انني اقدر ظروفك اروى : منذ بداية الدراسه وانا الاحظ ان ابتهال كانت تعاملني بلطف وبطيبة بالرغم من انها تعامل باقي البنات بقسوه , فقلت في نفسي بما انها تعاملني بكل طيب لماذا لا اذهب اليها واخبرها بما اعاني في مادة الفيزياء, وبالفعل قررت ان اذهب الى مكتبها اثناء الفسحة واكلمها , وعندما كلمتها اخبرتني ان المادة طويله ولا تكفي اوقات الراحة في المدرسة لمراجعتها ثم قالت ما رايكي ان تاتي الى منزلي وهناك اقوم بتدريسكي , فاعجبتني الفكره , ومن بعدها اصبحت اذهب الى منزلها لكي تدرسني ,اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار . ولكن بعد فتره اصبحت تكلمني عن الجنس وذات يوم اخبرتني انها اشترت فساتين لها واخذتني الى غرفتها لتريني تلك الفساتين , وبدات تبدل ملابسها امامي, ثم طلبت مني ان اعمل لها مساجا لظهرها فاستلقت على السرير وبدات بفرك ظهرها ثم خلعت ملابسها ولم يبقى الا السنتيان والكلوت وقالت لي اكملي المساج واستمريت في ذلك حتى قالت لى اريد ان اعمل لظهرك مساج ,ترددت قليلا ثم وافقت , ( فقاطعتها قائلا ) : ولكن لماذا وافقتي , فقالت اروى : لقد عرفت ما كانت تقصده من ذلك ولكنني ظننت اني لو قلت لها لا اريد فسوف تغضب مني فاضطررت للموافقه وقالت لى اخلعي ملابسك , فخلعتها وبقيت بالسنتيان والكلوت وبدات بفرك ظهري بطريقة اثارت شهوتي , وفجاة وجدتها بجانبي وبدات بتقبيلي ثم خلعت سنتياني وكلوتي وبدات بمص صدري وفعلت معها الشي نفسه ولا اخفيك اني كنت مستمتعة بذلك حينها , ثم قامت بوضع جسمها فوق جسمي ولكن راسها عند كسي وكسها عند راسي وبدات كل منا بلحس كس الاخرى حتى انزلنا معا , واستمرينا على هذه الحالة لمدة وبعد ذلك اخبرتها اني لم اعد اجد المتعة في ذلك , احسست انها تضايقت قليلا ولكن سالتني عن السبب فقلت لها اني افضل الجنس ولكن بشكل اخر , وبعدها لم تطلب مني ان امارس الجنس معها , فسالتها : وما هو الشكل الذي تفضليه , سكتت قليلا ثم قالت ضاحكه , امجد هل تشاهد افلام الجنس , فقلت لها : نعم , فقلت لها : وماذا عنكي انتي هل تتابعيها , فقالت : نعم , فقلت لها : وماذا تفعلين بعد ان تشاهديها , فقالت : اولا اخبرني انت بماذا تحس وماذا تفعل , فقلت لها : احس بشهوة كبيره وبعدها اذهب الى الحمام وامارس العادة السريه , فقالت : الم تمارس الجنس قبل ذلك مع احدى النساء او مع احدى صديقاتك , فقلت : لا وكم تمنيت ان امارس الجنس فقد قرأت عنه كثيرا وعلمت انه اسعد لحظات الحياه , ولكن لم تخبريني انتي بماذا تحسين عند مشاهدة افلام الجنس وماذا تفعلي , فقالت : افعل مثلك تماما , فقلت لها : هل ما رست الجنس قبل ذلك, فقالت : لم امارسه قبل ذلك مع أي رجل, سكتت قليلا ثم قالت اتمنى بان اجربه مع رجل , فقلت لها : كل*** هذا اثار شهوتي حيث بدا زبي بالانتصاب , فقالت : كم اتمنى ان اكون عندك في هذه اللحظه , فقلت لها : كم اتمنى ذلك , ولكن مارايكي عندما نتقابل في يوم السبت القادم عند ابتهال نمارس الجنس , فقالت على الفور : هل نمارسه في بيت ابتهال وكيف , فقلت لها سوف نخبرها بعد انتهاء الدرس اننا نريد ان ندرس سويا فتتركنا وتذهب هي الى الداخل وعندئذ نفعل ما نريد , فقالت الفكره جيده ولكنني متخوفة بعض الشيء ولكن لا يهم فانا اريد ان امارس الجنس معك , فقلت : لا تخافي فعندما نذهب الى ابتهال يكون هناك كلام اخر , فاذا راينا ان الاوضاع مطمئنه جدا حينها نفعل ما نريد , فقالت : اتمنى ذلك , فقلت : يبدوا انني اطلت عليكي هيا اذهبي الى النوم , فقالت سوف اذهب ولكن اريد منك وعدا , فقلت وما هو , فقالت : اريدك ان تنام مباشرة والا تذهب الى الحمام فانا لا اريدك ان تمارس العادة السرية بعد اليوم , فقلت لها : اوعدكي بذلك ولكن اريدك ان توعديني انتي بنفس الشيء , فقالت وانا ايضا اوعدك , فطلبت منها قبلة فقالت : امممممممممممموه هيا تصبح على خير , فقلت وانتي من اهل الخير , فاغلقت الهاتف وانا في قمة سعادتي , ولكني لم استطع ان اتاملك نفسي فذهبت الى الحمام ومارست العادة السريه وعندما خرجت من الحمام وجدت امي امامي وهي تلبس روب النوم وكان شفافا للغايه بحيث يظهر جسمها الداخلي , وقالت لي : ما بالك هذه الايام لا تنام مبكرا , فقلت لها : اني اشعر بالنعاس ولكن لا استطيع النوم , فقالت : لماذا , فقلت : لا ادري , فقالت , يبدوا ان هناك موضوع يشغل بالك , فيما تفكر , فقلت : لا يوجد ما افكر به سوى دراستي , فقالت : لا تهتم واذهب الى نومك , فدخلت غرفتي ونمت . استيقظت في اليوم الثاني في الساعة الحادية عشر فقد كان اليوم هو الخميس حيث كان عاديا . في اليوم التالي ذهبت الى زينب فشرحت لي الدرس وعندما انتهينا قالت لي: سنكمل في المرة القادمه , سكتت قليلا ثم قالت : لقد شاهدت الافلام الاخرى وكانت رائعة جدا , فقلت لها : اريد اسالك سؤال محرج , فقالت وماهو فقلت لها : اين زوجك , فقالت : علاقتي مع زوجي متوترة نوعا ما وربما نفترق , فقلت : هل يعاملك بقسوه , فقالت : لا ولكن بصراحة لم اعد اطيق حتى رؤيته , فقلت : وما السبب , فقالت : احس انه يعاملني بكل برود في كل شيء حتى عاطفيا فهو يعاملني بكل برود فنحن لم نمارس الجنس معا مننذ مدة طويله, فقلت لها : وهل ترين ان الفراق هو الحل , فقالت : نعم , فانا اريد ان اعيش حره , فسالتها : متى اخر مره مارست الجنس معه , منذ مدة تتجاوز الشهرين , فقلت : وطول هذه المده ولم تمارسي الجنس ابدا , فقالت نعم , فقلت : ولكن ماذا كنت تفعلين وبالذات بعد مشاهدة افلام الجنس , فقالت : عندما اكون لوحدي امارس العادة السريه , وعندما يكون هناك شخص اخر ماذا تفعلين . فقالت : عدا زوجي انت الرجل الوحيد الذي مارست الجنس معه اما عندما تكون عندي احدى صديقاتي فاني امارس الجنس معها , فقلت لها مثل من , فقالت : هناك بعض صديقاتي احب الجنس معهن , فقلت , بصراحه امي هي احدى صديقاتك ودائما تزورك فهل مارست الجنس معها , فقالت ضاحكه : *** هي الوحيده التي امارس الجنس معها فانا احبها وهي تبادلني نفس الشعور وارجو ان لا يزعجك كلامي هذا ( في هذا الوقت بدا زبي بالانتصاب ) , فقلت لها : ولماذا انزعج فامي حرة فيما تفعل ولكن هل تستمتعين في ذلك , فقالت : هذا ممتعن جدا ويريجني تماما وكاني مارست الجنس مع رجل , سكتنا قليلا واخذت تنظر الي وهي مبتسمه ثم قامت من مكانها وجلست بجانبي وقالت : يبدوا ان كلامي معك قد اثارك , فقلت : وقد اثاركي انتي ايضا لان جسمك حارا , وبدات بتقبيلها ثم نزعت قميصها وسنتيانها وبدات امص صدرها وبدات تتاوه واستمريت انا بمص صدرها , كل ذلك حدث ونحن نجلس على الكنب , ثم وقفنا وفتحت بنطالها وانزلته لها وقامت هي بنزع ملابسي وبدات بلحس كسها من فوق الكلوت ثم نزعته واستمريت في لحس كسها ثم استلقت على الكنب وانا فوقها واخذت بتفريش كسها بزبي حتى انزلت ما ئها وبعد ذلك قبلنا بعض وبدات بمص عنقها ثم بدات بادخال زبي في كسها ببطء حتى دخل كاملا وبدات اهاتها تزداد ثم قمت باخراج زبي وادخاله وكان كسها حارا جدا واستمريت على ذلك حتى انزلت المني, بعد ذلك قبلنا بعض وذهبنا الى الحمام واستحمينا سويا ولبسنا , بعد ذلك اعطتني افلامي وقالت لي :اريدك ان تحضر لي افلاما جديده في المرة القادمه , ثم ودعتها وذهبت لاحضار امي من عند ابتهال واوصلتها الى البيت واخبرتها باني سوف اذهب الى احد اصدقائي قليلا ثم اعود , فذهبت الى ابتهال ودخلت عندها وقالت ساخره : مالذي جاء بك فموعد درسنا ليس اليوم ام انك متلهف لمقابلة اروى , فقلت : لا ولكني اريد اخبارك ماحصل لي مع اروى ولو كنت اعرف رقم هاتفك لاتصلت بكي واخبرتك ولكني لا اعرف رقمك فقد نسيت ان اخذه منكي في المرة السابقه وكما اني حاولت اخذه من موبايل امي فلم استطع , فقالت : سجل هذا الرقم عندك , فاعطتني رقمها ثم قالت : وبماذا تريد ان تخبرني اليوم وما هي الاخبار الجديده , فقلت لها : لقد اتصلت باروى ليلة البارحه وتحدثت معها عن دراستنا وعن احولها ثم اخبرتها باني سعيد بمعرفتها وهكذا حتى استلطفتني وبدانا نتكلم عن الجنس واخبرتني بانها لم تمارسه قبل ذلك وانها متشوقة لتجربته فقلت لها اني ايضا لم اجربه , فاتفقنا انا واروى على ان نمارس الجنس معا ولكنها قالت لي اين نفعل ذلك فقلت لها عند الاستاذه ابتهال فبعد انقضاء الدرس نخبركي اننا نريد ان ندرس سويا وتذهبين انتي الى الداخل وحينها نفعل ما نريد, ولهذا السبب انا هنا لاخبرك بما حدث , فما رايك هل توافقين على ذلك؟ , فقالت ضاحكه : لقد رتبتم لكل شي , ولكن اخبر *** انك سوف تقضي عندي في الغد مدة ثلاث ساعات فاذا سالتك لماذا فقل لها اننا نريد ان ننهي دروسا كثيره , ولا تنسى ان تخبر اروى بذلك , وعندما تكونان عندي سوف ندرس لمدة نصف ساعه ومن ثم انهي الدرس فتخبرني انت انك تريد ان تدرس مع اروى بعض المواد وحينها سوف اذهب الى غرفتي , فسررت جدا لما سمعت فقلت لها : في الحقيقه لا اعرف كيف اشكرك , فقالت : لا اريدك ان تشكرني ولكن اريد ان تتذكر انك قطعت وعدا لي بان تنفذ الطلبين الذان اخبرتك بهما , بالنسبة للطلب الاول فانت تعرفه وقد وعدتني به اما الطلب الثاني فانت لا تعرف ماهو , فقلت : هذا صحيح , فقالت :استطيع ان اقول انك انت الآن على علاقة ممتازه مع اروى , اذا فسوف اخبرك بالطلب الثاني الان : فقلت وما هو , فقالت : في الحقيقة ربما يكون هذا الطلب صعبا عليك ولكني مصرة عليه , فقلت بلهفة : ولكن اخبريني عن الطلب ماهو , فقالت : اريدك ان تمارس الجنس مع اروى , فقلت باستغراب : ولكن هذا ما نخطط له سويا , فقالت : اعرف ذلك ولكن اريدك ان تنيكها امامي وانا انظر لكما , فصعقت لما سمعت ولم استطع ان اقول شيئا وكأن لساني قد شل , نظرت الي وقالت : اعرف ان هذا صعبا ولكن هذه رغبتي , فقلت لها وانا اتقطع غيظا وقهرا : هل ستتابعينا من عند الباب دون ان تحس اروى , فقالت لا فسوف اتابعكما وانتما امامي تماما وبعلمكما , فقلت لها وانا في غاية القهر : ولكن لماذا وما السبب وماذا تستفيدين من ذلك : فقالت : احس ان ذلك سيكون ممتعا وكما انني اريد ان اشاهد جنسا حقيقيا بعيني وامامي مثل الذي اشاهده في التلفاز, سكتنا لمدة من الوقت واخذت افكر بهذا الطلب الغريب فقطعت تفكيري قائله : لا تقلق فسوف تجري الامور بشكل عادي , فقلت : وماذا عن اروى هل اخبرها بذلك , لا تخبرها ولكن عندما اتركك معها سوف اذهب الى غرفتي وابدا انت بنيكها وبعد عشرين دقيقه بالضبط سوف ادخل عليكما وعندها سوف تتفاجا اروى بما حدث وتظاهر ايضا انت بانك قد تفاجئت وعندها سوف اخبركما بما ستفعلان , ولكن اذا رفضت هي الفكره فعليك ان تقنعها , فقلت لها : انا في حيرة من امري وكما اني متخوف من هذه الفكره , فقالت : لا تهتم فستجري الامور بشكل طبيعي جدا , والان هيا اذهب الى *** فسوف تسمع منها خبرا يسرك ولا تنسى ان موعدنا غدا سيكون في الساعة الخامسة والنصف واخبر اروى بذلك ,اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار . فقلت لها : وما هذا الخبر , فقالت لن اخبرك انا , هيا عد الى المنزل فقد تاخر الوقت, فودعتها وذهبت الى البيت ,واثناء الطريق اخذت افكر فيما قالته لي ابتهال ولماذا تطلب مني ذلك وماذا افعل لقد كانت تعاملني بكل لطف وكما انها كانت صادقة معي في كل شيء وبعد ذلك احضرت لي فتاة لامارس الجنس معها وهيأت لي كل شي لدرجة احسست اني لا استطيع ان افعل شي بدون مساعدتها بل احسست اني لا استطيع ان استغني عنها ,اكملت طريقي الى البيت وانا كلي ذهول لما سمعته من ابتهال , ومن ثم دخلت ووجدت امي تنتظرني لاتناول طعام العشاء معها فجلسنا ناكل سويا واثناء ذلك قلت لها : سوف يستغرق الدرس غدا مع الاستاذه ابتهال لمدة ثلاث ساعات لاننا نريد ان ننهي دروسا كثيره , فقالت : هل ستكون اروى معكم , فقلت : نعم , فقالت : وما رايك بها , فقلت : ربما انكي تعرفينها اكثر مني فانتي تقابلينها يوميا في المدرسه , فقالت : في المدرسة هي فتاة مؤدبه وكما انها مجتهده ولكن ماذا تفعل اثناء الدرس مع ابتهال , فقلت : لا تفعل شيئا بل تنصت الى الدرس فقط ولكن لماذا تسئليني عنها , فقالت : لقد طلبت مني ابتهال ان ادرس اروى في مادة الكيمياء فهي تشكي من صعوبتها واريد ان اعرف رايك , فقلت : اذا كانت تستحق ذلك فلم لا , فقالت : في الواقع لقد اخبرت ابتهال اني موافقة على ان ادرس اروى لانها تستحق ذلك وكما انها متفوقة في باقي المواد , سررت كثيرا لهذا الخبر , فاكملت عشائي مع امي وبعد ذلك دخلت الحمام لاستحم ومن ثم ذهبت لغرفتي واتصلت على اروى ودار بننا هذا الحوار : انا : الو مساء الخير اروى : مسا ء النور انا : كيفك حالكي اروى : الحمدلله تمام وانت كيف حالك انا : بخير مادمت اسمع صوتك اروى : **** يسلمك يا عيوني انا : كيف نمت البارحه اروى : كنت متعبه ولكني لم اذهب الى الحمام انا : هل انتي مستعده للغد اروى : ومتحمسة ايضا انا : ولكن لا تنسي ان تخبري اهلك ان الدرس سيستمر لمدة ثلاث ساعات وكما ان الدرس سوف يبدا في الساعة الخامسة والنصف اروى : بالطبع سوف اخبرهم وهل هذا شيء ينسى انا : اروى اريد اخبرك بمفاجئه اروى : وما هي انا : لقد وافقت امي على ان تدرسك الكيمياء قالت اروى وهي في غاية السعادة : هل هذا صحيح انا : نعم وربما تبداين معها غدا او بعد غد اروى : لا اعرف كيف اشكرك على هذا انا : لا داعي للشكر اروى : امجد سوف اكلمك في الغد لان امي لا تزال مسيقظه واخاف ان تراني وانا اكلمك انا : حسنا سوف اذهب للنوم تصبحين على خير اروى : وانت من اهله فاغلقنا الهاتف واستلقيت على سريري وجلست افكر بما سيحصل في الغد وكيف انيك اروى وهل ستتقبل ان ابتهال تتابعنا , ثم قمت واشغلت جهاز التصنت حيث كانت امي تكلم ابتهال ومن ثم اغلقتا الهاتف فقمت باخفاء جهاز التصنت ونمت. الساعة الان تشير الى الخامسة عصرا واليوم هو السبت وانا في طريقي الى ابتهال بعد ان اوصلت امي الى زينب , وما هي الا لحظات حتى وصلت الى بيت ابتهال ودخلت عندها وكلي خوف وترقب لما سيحدث , جلسنا انا وابتهال وقالت لي : لقد اتيت قبل الموعد بنصف ساعه , فقلت : اعرف ذلك ولكن جئت لاسالك هل لازلت تريدين ان تتابعيني وانا انيك اروى , فقالت : بل مصرة كل الاصرار ولكن صدقني سيكون الامر عاديا, كما اريد ان اخبرك اني اريد ان اشاهدكما فقط لمرة واحده وفي المرات القادمه سوف اتركك لتاخذ راحتك وربما فيما بعد ستنيكها في بيتك لان ***

  2. #2
    عضو سوبر الصورة الرمزية بحريني حار نار
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    257

    افتراضي

    القصه روعه وحلوه من عضو احلاء

  3. #3
    عضو سوبر ذهبي الصورة الرمزية شوفوني
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    833

    افتراضي

    هذا سيناريو لفلم سكس راااااااااااااائع جداااااااااااا

  4. #4

  5. #5
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    10

    افتراضي

    جامدة نيك

  6. #6
    عضو سوبر نشيط الصورة الرمزية علي 01000257594
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تعريف الحب احساس رائع بين قلبين شعور متبادل بين طرفين لمسات نعمه بين جسدين قبلات حره بين شفتين كلمة
    المشاركات
    415

    افتراضي

    تعريف الحب احساس رائع بين قلبين شعور متبادل بين طرفين لمسات نعمه بين جسدين قبلات حره بين شفتين كلمة خلود بين اتنين صراع بين روحين سعاده لكل شخصين عالم خاص بين حبيبين_*********** علي ابراهيم
    تعريف الحب احساس رائع بين قلبين شعور متبادل بين طرفين لمسات نعمه بين جسدين قبلات حره بين شفتين كلمة خلود بين اتنين صراع بين روحين سعاده لكل شخصين عالم خاص بين حبيبين_علي ابراهيم

  7. #7
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الدولة
    ارض الحب و الجنس
    المشاركات
    357

    افتراضي

    بس فين الجزء الرابع ولا هو لخبطه بس فى الكتابه بس القصه ممتعه نكمل الباقى

  8. #8
    جوليا السكسية الصورة الرمزية جوليا
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    5,613

    افتراضي

    ثم قامت بوضع جسمها فوق جسمي ولكن راسها عند كسي وكسها عند راسي وبدات كل منا بلحس كس الاخرى

  9. #9
    جوليا السكسية الصورة الرمزية جوليا
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    5,613

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hosam99love مشاهدة المشاركة
    بس فين الجزء الرابع ولا هو لخبطه بس فى الكتابه بس القصه ممتعه نكمل الباقى
    شو رأيك انت تكملو باسلوبك الرائع ؟

  10. #10
    جوليا السكسية الصورة الرمزية جوليا
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    5,613

    افتراضي

    ونزل سيف على بزازى يلحسها و ماجده تصفق و تضحك وانا اصرخ من الاهات و الجنون


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الغريزة ......الجزء السادس والاخير
    بواسطة بابا 2 في المنتدى قصص بنات فور سكس العربية
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 08-06-2012, 02:58 AM
  2. الغريزة الصعبة الجزء
    بواسطة مستشار الجنس في المنتدى قصص بنات فور سكس العربية
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 08-04-2012, 04:24 AM
  3. الغريزة ......الجزء الاول
    بواسطة بابا 2 في المنتدى قصص بنات فور سكس العربية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 08-04-2012, 04:23 AM
  4. الغريزة ......الجزء الثالث
    بواسطة بابا 2 في المنتدى قصص بنات فور سكس العربية
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 06-20-2012, 12:14 PM
  5. الغريزة ......الجزء الثانى
    بواسطة بابا 2 في المنتدى قصص بنات فور سكس العربية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 06-20-2012, 11:39 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 04:06 PM
Powered by vBulletin® Version 4.2.0
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc.
تـعـريـب الاسـتايـل: مـنـتـديـات بنات فور سكس