النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: اجمل اغتصاب لبنت اختي 2 يتبع

  1. #1
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    56

    Exclamation اجمل اغتصاب لبنت اختي 2 يتبع

    اهلا وسهلا مرةً ثانية وكما وعدتكم على اكمال القصة التي بدأتها وهي احلى اغتصاب لبنت اختي وهذه جزئها الثاني والاخيرإن لم يكن هناك مستجداة عن ممارستي للجنس عليها وايضا انشر هذه القصة طلباً من صديقة الفيسبوك (omixa bella) ولن اطيل عليكم اخواني اخواتي .....
    وبعد ان اصبحت اداعب جسمها ان وجدت الفرصة المتاحة لذالك او تقبيلها في المطبخ واركان البيت ان لم يكن احد. وذات مرة اوقفتني فاطمة عن ذالك تنهاني من تكراره حتى لا يكتشف امرنا فوافقت بالفعل لان كلامها كان صحيحا ثم قلت لها انني لا استطيع ان احبس احاسيسي اتجاه ما افعل لان جسمك مغرٍ ومثيرٌ للغاية حتى اني بتُّ احلم بك وبنيكتك الحلوة فقالت ماعليك الا الصبر وحبس احاسيسك وتمالك نفسك حتى نجد الفرصة الملائمة لذالك وقالت ايضا ارجوك او لا تعلم ان زياراتك المتكررة لنا هذه الايام اقتربت ان تبعث شكوكا وصت المحيط العائلي وان زيارتك زادت مما كنت مستآنس ان تفعل فقلت لها نعم وهذا كله من اجلك وجمالك فقالت ان كان من اجلي فغيره قبل ان نندم ويكتشف سرنا ... بالفعل كان كلامها منطقيا وكم كنت ابلها ولم ادرك هذا من قبل فتاسفت لها وقلت لها انني سؤاخر زياراتي عن بعضها ولن اكررها واحدتا تلوى الاخرى وبعدها انصرفت ومر عن زيارتي لهم اسبوع الى يوم الاحد حيث نزور اختي مع امي وباقي افراد العائلة جلسنا في الصالة وتكلمنا وتداولنا اطراف الحديث في مابيننا وكانت نظراتي لاتفارق فاطمة وتتبع حركات جسمها وطريقة كلامها كنت سؤجن لنظر في شفايفها وهي تحركها بكل اثارة وكانت ترتدي روب زرقاء وقصيرة وكنت استرق النظر في فخديها ورجليها والنظر الى اوراكها المنبطحة على اطراف الاريكة وكان جسمي مشتعل وكم تمنيت ان يتركوننا فقط انا وهي لبعض الوقت وسامزقها بشفيفي وساجعلها تعوي مثل الكلبة في الليل الساكن بمجرد ادخال زبي في طيزها الممحون والضيق.. وكانت تتهرب من النظر في عيني كانها تشعر بما اشعر او انها خائفة ان نظَرَت الي لن تستطيع ان تبعد عينها وسيكتشف امرنا . كانت تتكلم بطريقة كانها تثير انتباهي لها وانها على حد علمي كانت مشتعلتا مثلي واحس برجليها يتحككان وكانت تضع رجلا على رجل في كل مرة تشهق روحي معها لشدة جمالهما .... ولم يمر على ذالك الا هنيهة حتى رن هاتفها المحمول فقامت لتجيب عن المكالمة في غرفتها وبعد لحضات عادت وقالت لامها انه حان الوقت و ستذهب الى الموعد اللذي حكت لها هذا الصباح فذهبت لتغير ملابسها وسالت امي عن سر الموعد فاجابتها اختي انها تنوي قضاء هذا اليوم في منزل صديقتى اميمة لكي تقابل بنتها الرضيع حين تريد قضاء حاجاتها خارجا ولاتجد احسن من ابنتي وتثق فيها فخرجت وبعدها بنصف ساعة خرجت واتتعدت عن المنزل ثم قمت باتصال هاتفي مع فاطمة فاجابت وقالت ماذا هناك ؟ فقلت لها انني اشتقت لها وانا الان في خارج المنزل واريد ان اراها فقالت لا يمكن لي ان اترك البنت واتي قلت لها ومن قال هذا؟ بل انا من سياتي قالت وهل فقدت عقلك وماذا ساقول لها ان حضرت صاحبة المنزل او زوجها؟ فقلت لها هل نسيتي انني خالك وان لا احد سيشك في امرنا بل ستقولين لها انه يود فقط ان يرى كيف اقوم برعاية الرضيع حتى ان تزوج ولديه رضيع فساقوم برعايته ثم ابت ان تستضيفني عندها وقالت لا استطيع فنبهتها انني ان لم اراها هناك وهذه هي الفرصة الانسب لكي امارس معها ساضل ازورها في منزل اختي واقبلها والمسها ولا يهمني ان اكتشف امرنا.. فصدمت ووافقت في الحال حيت دلت لي عن عنوان المنزل الغير بعيد وانتظرتني قرب الباب وعند دخولى قبلتها قبلتا طويلةً في فمها لم تكن تستجيب معي فيها وبعدها قبلتها في كل انحاء وجهها وعنقها وكانت تلوي في كل مرة عنقها في اتجاهي ولما سالتها لما قالت انني ادغدغها فركزت على فعل ذالك في كل مرة والمس جسدها واستمتع بلمس نهودها والصقتها مع الحائط اضع يدي من ورائها وعلى طيزها ارفسه واعصره بيديَّ الى ان استجابت بتقبيل فمي ومص لساني ومص لسانها وتركه يلعب داخل فمي حملت فخدها الايمن وابعدته ان الفخد الايسر ومازلت احمله بيدي وضعت زبي على قرُبتٍ من كسها المسه به من فوق ملابسها ومن تحت سروالي الخفيف انتصب زبي وكَوَّن خيمتا واحسست بها تتلوى وتلمس زبي بكسها في شكل دائري وتتأوه وانفاسها تتعالى من انفها وفمي لم يفارق مص شفتيها الى ان سمعَتْ صراخ البنت فقالت اعذرني اذهب اليها كي ارضعها لقد وضعت الحليب الساخن في الرضاعة قبل ان تاتي سارضعها ونكمل قلت لها ومن سيرضعني انا؟ قالت انت كبير عن الرضاعة قلت لها لا بل حين نكبر نحتاج الى الرضاعة فانزلتُ فمي ارضع بزازها من فوق الملابس فقالت انت احمق ياخالي اتركني اذهب ستموت البنت من الصراخ والجوع ابتعدت عنها فاسرعت بقبلة على فمي وذهبت مسرعة بدات ادعك زبي بيدي من الفرح وهو منتفخ قائم يسيل مائه من الشهوة وتبعتها الى الغرفة وجدتها تحمل الرضيعة بين ذراعيْها تطعمها وهي واقفة كانها كانت أُماً من قبل فاتيت من خلفها اقبل عنقها وضهرها فقالت الا تستطيع الانتظار لحين وضع البنت على السرير قلت لها لا فقمت بلصق زبي مع طيزها ادعكه معه واذا بها تدفع طيزها الى الوراء قليلا وبقوة كانها تود ان ادخله فيه وتقول اااححححح مممممم بقيت على هذا الحال الى ان انتهت من اطعام الرضيعة انزلتها على السرير وعند اتكائها احسست بارداف طيزها تفتح وتلقف زبي كله بينهما فقامت ودفعت طيزها الي واقفلت على زبي في داخله تحركه يمينا ويسارا وانا امسك بدراعي على بطنها ووضعت يداها من خلف راسها تمسك بعنقي من الخلف وترفع وجهها الي اقبل شفائفها والحسها احسست بزبي لم يعد ملكي بل اصبح جزئا من طيزها رميتها من الجهة الاخرى على السرير قرب الرضيعة اتلمس كل جزء من جسدها فقمت بمحاولة رفع الملابس عنها فحركت راسها بانها تمتنع عن ذالك فقلت لها لما؟ قالت ليكون اسرع ان اقوم ان باغتنا احدما من اصحاب المنزل كالزوج او زوجته فلم افعل بل اكفيت ان اخرج نهودها ارضعهما واقول لها حان وقت رضاعة الكبار وهي تتاوه وتستمتع وتلمس ضهري وتمزقه باضفرها و كان ذالك مشوِّقٌ للغاية كأنها تعلم ماذا احب انزلت لها السروال والكلسون ورفعت لها القميص من جهة البوط قليلا اقبله وانزل الى كسها اقبله الحسه وامصه حيث امص شفائف كسها واسحب رأسي مع المصة اسمع انينها وتقوم برفع طيزها وضهرها عن السرير بقوة وتمسك براسي بيد واحدة وتدفعه اليها وكانها تريد ادخال رأسي الى كسها بكل قوة وانيك كسها بلساني وتقول ممممممم نعمم نك كسي مشتعل اطفئه قبله عُضَّه واخلت اربعة اصابع في فمها تمصها وتغمض عينها حتى بدأت بصراخ يتعالى وتتاوه بكل صوتها حتى خفت ان يسمعنا احد وقلت لها ان تخفض صوتها فقالت لا استطييييييعععع اكمممممممللللللللللللل لايهمك فاكملت الحس حتى دفعت كسها نحوي وبقوة وكانها تنيكني تذهب وتاتي بسرعة وهذه المرة تمسك راسي بكلتا يديها واسمع منها أَ أَ أَ أَ أَ أَ أَ أَ أَ أَ بكل سرعتها في نطقها حتى سمعت اخر صرخة مدوية اااااااااه ه ه ه ه ه ه ثم ارتخت كانها مغمى عليها بدون حركة تفقدتها في وجهها فابتسمت وماتزال عينيها مغمضتين ثم فتحتهما وامسكتني بدراعيها بكل قوة وتقبلني قبلة فرحة فقالت اقسم لك انني اسمع ذائما عن الرعشة الكبرى ولم اتذوقها يوما او احس بها الا وانت صاحبها اليوم وبسببك عرفتها قلت لها وهل فعلا جائتك قالت نعم ولقد ارتعشت فعانقتني وقمت اقرب زبي الى فمها لم اصل بعد اليه حتى ارتمت عليه وادخلته في فمها ترضعه وتمصه بشراهة كانها تريد ان نتعادل وبالفعل لعبت به وبسرعة لشدة شهوتي ولانني سريع القدف في اول الجماع قدفت في فمها قليلا ثم اخرجت زبي من فمها بسرعة ورميت الباقي من المني على وجهها وصفعت جنب طيزي بيدها ثم قالت ييييييييااااععععع لماذا لم تعلمني قبل ان تنزل في فمي انا لا احبه قلت لها لم اشعر حتى نزلت كما فعلتي انت فقامت واحضرت منديلا فنظفت وجهها وداخل فمها وقلت لها سانزل مرتا اخرى لكن في طيزك قالت كفى سياتي احد ما الان اقترب الوقت قلت لها لايمكن ان اذهب حتى ادوق طعم طيزك فقالت اترك شيئا ليوم اخر لاتسرف في النعمة قلت لها انني لا اشبع ابدا لو نكتك طيلة الاربعة وعشرون ساعة قالت هذا ظاهر على زبك الذي مايزال قائما فضحِكَتْ ثم قالت اذن اسرع واخرج من هنا قبل ان يُكشَفَ امرنا فانزلت سروالها بيديها واتكأت على طاولة وضع ادات تجميل صاحبة البيت امام المرءاةِ تلتفت الي وتقول هذا طيزي لك افعل به ماتريد واسرع ارجوك تقدمت اليه وقد اعجبني منظره واعجبتني طريقة فعل هذا فتحت ارداف طيزها وقبَّلتها ثم دهنتُ زبي بالكريم الخاص بترطيب اليدين الذي مَدَّته الي فاطمة بيدها والموجود على الطاولة فقالت ادهن بقليل منه فتحة طيزي ولا تُكثر منه كي لا تظن انني استعمل ادواتها لانها تعلم جيدا انني لن افعل و لهاذا تضع في الثقة الكاملة وتؤمنني على كل شيء..... ذهنت فتحتها ووضعت زبي عليها ثم حاولت ان ادفعه بلطف ماسكا اياها من اكتافها ثم احسست ان فتحتها تبتلع زبي شيئا فشيئا وتتاوه وانينها يكاد تسمعه خافث وبعد ان ادخلته كله احست به يلمس قاع طيزها قالت بصوت مرتفع قليلا مممممممم ااايييي حلو نكني خالي وبشدة سحبته حتى اقترب ان يخرج كله ودفعته دفعتا واحدتا حتى سمعت لها شهيقا من نفسها وقالت اي ي ي ي ي على مهلك فانا هنا تحتك لم اذهب الى اي مكان لتتبعني بهذه السرعة اضحكني قولها واكملت انيكها واستمتع بطيزها الضيق لمدة ليست بطويلة حتى نزلت بالمني فيها وانا اقبل فمها واضع دراعي امسك بكلتا يدي الاخرى وراسي على كتفها واضعا اذني عليه انظر الى الجانب الايسر على الحائط وبكل قوة اسحبها الي وادفع زبي فيها وكانت تساعدني بانزال ورفع طيزها معي وتعصر زبي بداخلها حتى انتهيت من الانزال فيها ثم استرحت قليلا وزبي مايزال في داخلها وتركتني على مزاجي حتى اخرجته ونظفته ونظفَتْ هي طيزها ثم ارتدينا سراويلنا فقلت لها انني اسعد انسان اليوم لانني لم استمتع مثل هكذا من قبل فقالت انا كذالك اعجبني زبك في طيزي ولسانك في كسي والان اذهب من هنا واخذا الباب معك من خلفك ولا تلتفت يمينا ولا يسارا وشكرا على زيارتك ودفعتني الى ان وصلت الباب قلت لها انني لم اشبع منها وبصراحة كم اود ان لا ارحل من قربك فقالت ان لم ترحل سارحل انا واترك لك المكان كله هيا ارجوك ارحل ان اردت ان نمارس هذا في كل مرة احبك كزوجي ولن ابتعد عنك واول مرة نكتني فيها لا بل اغتصبتني كنت خائفة ومرتبكة وكنت ساقول لامي لكن بعدها اععجبني وقمت بالعادة السرية لكن لم استطع ان اجلب الرعشة الكبرى الا وانا معك اليوم فقبلتني قبلة طويلة وبعدها فتحت الباب ووجدت نفسي مندفع الى الخارج والباب يغلق من خلفي تسمرتُ في مكاني قليلا وابتسمتُ واكملت سيري الى بيت اختي فرحا سعيدا باحلى نيكة لبنت اختي.... النهاية ..... وهذه قصتي معها ولكم التعليق واشكركم على الصبرواعتذر لاطالتي صديقكم المخلص
    رشيد lovesex

  2. #2
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الدولة
    ارض الحب و الجنس
    المشاركات
    357

    افتراضي

    جامده ممكن تعرفنى ليها

  3. #3
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    56

    افتراضي

    thanxs

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    19

    افتراضي

    hhhhhhhhhhhhhhhh
    اه اه اه اه اها

  5. #5
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    14

    افتراضي

    لك التحاااااااااااااااااااااااايا منتظرين النيكه القادمه
    رشيد كنت هنا تقبل مرورى

  6. #6
    جوليا السكسية الصورة الرمزية جوليا
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    5,445

    افتراضي

    وقمت بالعادة السرية لكن لم استطع ان اجلب الرعشة الكبرى الا وانا معك

  7. #7
    جوليا السكسية الصورة الرمزية جوليا
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    5,445

    افتراضي

    تقدمت اليه وقد اعجبني منظره واعجبتني طريقة فعل هذا

  8. #8

    افتراضي

    روعة وننتظر منك المزيد

  9. #9
    مشرف قسم قصص سكس محارم الصورة الرمزية 23سم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الدولة
    ireland
    المشاركات
    3,711

    افتراضي

    يسلمووووووووووووووووووووووووووووووووووو

المواضيع المتشابهه

  1. اغتصاب هناء مرتين باسبوع من رجل واحد(قصص سكس اغتصاب ونيك مثيره )!
    بواسطة مدام سكسية في المنتدى قصص الاغتصاب والسادية والتعذيب والسحاق وال Gay
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 04-11-2014, 05:19 AM
  2. طيز جميل لبنت اجمل اريد احمى الردود
    بواسطة سنافى في المنتدى صور سكس عربي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 02-18-2013, 09:45 PM
  3. اجمل صورة لبنت سعودية ممحونة
    بواسطة سوسو ولعة في المنتدى تعارف سكس شبابxبنات
    مشاركات: 131
    آخر مشاركة: 02-06-2013, 05:48 AM
  4. اجمل اغتصاب لبنت اختي
    بواسطة lovesex في المنتدى قصص سكس محارم
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 02-04-2013, 01:32 PM
  5. اغتصبتنى اختى (قصه اغتصاب رائعه !!!!!)
    بواسطة مدام سكسية في المنتدى قصص الاغتصاب والسادية والتعذيب والسحاق وال Gay
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 03-06-2012, 04:03 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •